جامعة الكوفة تعقد حلقة نقاش عن المقاربة بين عدم انحياز الدول وحيادها في الازمات الدولية

عقدت كلية العلوم السياسية بجامعة الكوفة حلقة نقاش بعنوان ( المقارنة بين عدم انحياز الدول وحيادها في الأزمات الدولية ) ادارها الدكتور (حسن الشمري )أوضح فيها ان حركة عدم الانحياز تعد واحدة من ضرورات تجنب مساوئ الحرب الباردة التي تصاعدت بين المعسكرين الغربي والشرقي ، مشيرا بأن الحركة تأسست من 29 دولة حضرت مؤتمر (باندونغ ) عام 1955 ، والذي عدّ أول تجمع منظم لدول الحركة التي اقترحها رئيس الوزراء الهندي( جواهر لال نهرو) والرئيس المصري (جمال عبد الناصر  والرئيس اليوغوسلافي( تيتو).

 وقد انعقد المؤتمر الأول للحركة في بلغراد عام 1961بحضور ممثلو 25 دولة، ثم توالى عقد المؤتمرات حتى مؤتمر طهران في أب 2012ووصل عدد الأعضاء في الحركة عام 2011 إلى 118 دولة، وفريق رقابة مكون من 18 دولة و10 منظمات.

الحركة تشترط على الأعضاء عدم الانضمام فضلاً عن عدم الانحياز الى أحد المعسكرين الغربي او الشرقي وتؤيد كفاح الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الاسرائيلي.

شاهد أيضاً

جامعة الكوفة تعقد ندوة بعنوان دور خريجي العلوم السياسية في ادارة العلاقات العامة في المؤسسات

عقدت كلية العلوم السياسية في جامعة الكوفة ندوة بعنوان ( دور خريجي العلوم السياسية في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *